عن السخرية وعلاقتها بشيوع تقنيات التواصل

السخرية من المفاهيم والادوات الأدبية التى عادة ما تفهم خطأ

Satire tools: -irony -hyperbole -understatement -allegory

then it can get more serious into: Mockery Ridicule Derision – Sarcasm

Overall, satire a usually misunderstood set of concepts.

ولكن يدعونا هذا الحوار إلى التفكير فى علاقة تلك الافكار والكلمات القديمة والجديدة: cancelling bullying فى إطار عدم محدودية النشر وشيوع وسائلة وعلاقة ذلك “بالحق فى السخرية”

المعضلة أراها فى التالى: السخرية الأدبية فى صورها المتعددة كانت فى معظم الوقت قاصرة على الادباء والمتكلمين والشعراء ثم مقدمي البرامج والصحفيين والكتاب وعندما أصبخت شخصية نجدها توجه نحو شخص وسلطة (بضم السين)أو نحو أديب أو شاعر اخر. في زمننا هذا كل شخص أصبح كاتبًا مشاركًا افكاره وارهاصاته وبالتالى اتسعت دائرة السخرية الأدبية لتضم جميع فئات الشعب بل تتعدى وتتداخل بين الشعوب. ومن ثم ظهور توصيفات جديدة: bullying التنمر cancelling الإقصاء وأصبحت السخرية بلا إطار وبلا سياق بل أصبحت بحرًا من التهكم الانهائي.

المعضلة ليست أخلاقية وحسب ولكنها: مجتمعية وسيطية من الوسيط مركبةمن التأثير المركب للتقنية متأثرة بالحجم/الكم (scale)

“medium is the message”

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.